الدراسات والابحاث

أزمة الهوية الإسلامية وعلاقتها بالتطرف والإرهاب

1

منذ أوائل السبعينات، برزت ظاهرة التطرف، والإرهاب باسم الدين، في العالم الإسلامي بشكل مهول، نظرا لتزايد المنظمات والجماعات، التي تريد تأكيد رأيها وتوجهها، وتحقيق أهدافها في المجتمع بلغة العنف. والغريب في الأمر انطلاق هذه المنظمات والجماعات والتيارات، من فكرة واحدة وهي: ضرورة إصلاح المجتمع من خلا ل إرجاعه (بالقوة) لهوية الدين الإسلامي، كما لو أن المجتمع .......

مفهوم إعجاز القرآن

1

تناول الفكر الإسلامي قديمه وحديثه متجليات أسس القول بـ «إعجاز نص القرآن»؛ فمرة هو معجز بنظامه اللغوي الفريد وسحره البلاغي البياني البديع، ومرة ثانية هو معجز بتناسق تشريعه وتكامل أحكامه، ومرة ثالثة هو معجز بصدق أخباره وتطابقها مع الواقع المخبر عنه، ومرة رابعة هو معجز بتوافقه مع الاختراعات العلمية الحديثة ونحو ذلك. في مقابل هذه الاجتهادات، قدم أبو يعرب .......

جدلية الدين في الفلسفة الغربية الحديثة

1

لا غرو أن الدين قديم قدم الانسان، فقد تجد مدنا بلا أسوار ولا ثروة ولا أدب، ولكن لا يمكن أن تجد مدنا بلا معابد أو أماكن للصلاة على حد تعبير المؤرخ الإغريقي "بلوتارك"، فنزوع الإنسان إلى الدين فطرة إلهية جبلت عليها النفوس في كل مصر وعصر، إنه كما يقول المؤرخ اللاأدري ويل ديورنت: " متعدد الأرواح، دائب النشور والبعث، فما أكثر المرات....

طرائق الأصوليين في القول بعمومية الشريعة

1

فإن الله تعالى قد ختم بمحمد صلى الله عليه وسلم رسلَه وأنبياءَه، وختم برسالته الرسالات، وجعل كتابه الذي أوحاه إليه مصدقاً للكتب قبله ومهيمناً عليها، حتم لازم إلى يوم القيامة، هذه جملة محكمة لا إشكال فيها، .....

عناية المحدّثين بنقد متن الحديث النّبوي

1

تمثّل الفترة الممتدة من بداية القرن الثاني إلى بداية القرن الرابع للهجرة العصر الذهبي للسنّة النبويّة، وفيه جُمعت المتون ودُوّنت في مصنّفات، وبرز علم العلل والجرح والتعديل وغيرها من علوم الحديث، وسطعَ نجم الكثير من الرّجال الذين تخصّصوا في نقد الأحاديث مثل؛ شعبة بن الحجاج (ت160هـ) وسفيان الثوري (ت161هـ) ومالك بن أنس .......

الخلاف بين السنة والشيعة في القرن العشرين على تحريف القرآن الكريم

1

إنَّ التساؤل عمَّا إذا وما قد يكون قدر تحريف النص القرآني الذي بين أيدينا قد شكل واحدة من أهم نقاط الخلاف بين علماء الكلام السنة والشيعة خلال القرون الأولى للفكر الإسلامي.

سؤال المنهج في التراث العربي الإسلامي

1

شكل المنهج حضورًا متميزًا في التراث العربي الإسلامي عامة، باعتبار أنَّ المنهج هو السبيل في البحث، والطريق في المعرفة ومفتاح العلوم، وهو أساس كل فكر، وركن كل دراسة، وعماد كل بحث يهدف إلى تقييد مستعمليه، ومد مستخدميه بالطرق الصحيحة، وإلزامهم بالمسالك السديدة القويمة في تحصيل واكتساب المعرفة.

كتاب «المحنة: بحث في جدلية الديني والسياسي» عرض ونقد (1/2)

1

إنّ كائنة محنة خلق القرآن من الوقائع المشهودة في التاريخ الإسلامي، منذ بزغت في عهد الخليفة المأمون العباسي (ت 218 هـ) وحتى انقضت برفع الخليفة المتوكل (ت248 هـ) إياها، وبين هذا الوضع والرفع كانت وقائعها على مر عهود ثلاثة من خلفاء بني العباس: المأمون ثم المعتصم (ت 227 هـ) ثم الواثق (ت232هـ) حتى رفعها المتوكل، وهو أمر شغل الناس علماء ومؤرخين وباحثين إلى يوم الناس هذا.

تداخل العلوم في علم أصول الفقه

1

من الظواهر الثقافية والفكرية التي تستوقف الدارس والباحث، والمتابع والقارئ لمسار التراث العربي الإسلامي، في تطوره التاريخي، هو ذلك التداخل القائم بين العلوم التي نشأت في أحضان هذا التراث، وتطورت فيه، حيث إنَّ العلاقة التداخلية، والتكاملية، كانت هي السمة البارزة، والغالبة، والمهيمنة، والحاضرة بين جميع العلوم التي نشأت في أحضان الثقافة العربية الإسلامية ...

القراءة الحداثية للقصة القرآنية من منظور محمد أركون

1

يقول الله تعالى: ﴿وكُلا نَقص عليك من أنباء الرسُل ما نُثبتُ به فُؤادك وجاءك في هذه الحَق ومَوعظة وذكرى للمُومنين. [هود. 119]. يقول محمد أركون: "ينبغي أن نعلم أن القرآن هو خطاب مُتجذر في تاريخ ديناميكي مَحسوس. ونقده للقيمة دائما ديالكتيكي أو جدلي؛ لأنه واجه معارضين ناشطين يرفضون رؤيته للعالم، ........

12345678910...